Loading
follow | sami nawasreh

ادخل ايميلك لتصلك اخر مواضيعنا

اسمع القران الكريم
جديد المواضيع

العودة   منتديات النواصرة > الـواحه العلميــه > العلم والعلوم
الرسائل الخاصه رسائل الزوار طلبات صداقه جديدة تعليقات على الصور
العلم والعلوم الـبحث الـعلمي و الـملخص الـمدرسي وكل ما له علاقة بالعلم والعلوم


إضافة رد

قديم 02-25-10, 07:51 PM رقم المشاركة : 11
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة








الانقراض (Extinction):-


عملية طبيعية خلال مسيرة التطور. لقد تطورت الأنواع واختفت ببطء خلال الأزمنة الجيولوجية نتيجة التغيرات المناخية وعدم قدرتها على التكيف مع علاقات التنافس والافتراس. ولكن منذ بداية القرن السابع عشر ازداد معدل الانقراض بشكل ملحوظ بسبب الزيادة في عدد سكان العالم واستهلاك الإنسان للموارد الطبيعية. حالياً معظم المواطن تتغير بسرعة أكبر مما تستطيع معظم الأنواع التأقلم معه من خلال عملية التطور أو الاصطفاء الطبيعي. إن معدل الانقراض العالمي الحالي هو أكبر من معدل الانقراض الطبيعي بشكل مقلق. العديد من علماء الحياة يعتقدون أننا في وسط أكبر انقراض جماعي (Mass extinction) منذ انقراض الديناصورات منذ 65 مليون سنة.


الأنواع المهددة بالانقراض (Endangered species) :-

هي أنواع الحيوانات والنباتات التي تواجه خطر الانقراض. ويقدر العلماء أن أكثر من 8300 نوع نباتي و7200 نوع حيواني حول الكوكب مهددة بالانقراض و توجد غالبية هذه الأنواع في المناطق الاستوائية والبلدان النامية. وهناك آلاف أخرى تنقرض كل سنة قبل أن يكتشفها علماء الحياة


ابعاد المشكلة :-

يقدر العلماء أن العالم يفقد ما بين خمسين ألف ومئة ألف نوع من المخلوقات كل عام وقد صرح أحد علماء الحياة أن معدل انقراض الأنواع بلغ ضعف ما كانت تذهب إليه تقديرات الخبراء قبل أربعة أعوام فقط. بينما أشار أحد التقارير البيئية إلى أن معدل تناقص الأنواع هذا لم يحصل في الأرض منذ خمس وستين مليون سنة، حين انقرضت الديناصورات و بهذه الوتيرة فنحن ربما نكون نقترب من حالة انقراض جماعية مماثلة لما وقع من قبل وإذا لم يتم وقف التدهور الحالي الحاصل في البيئة، فإن العالم سيفقد وإلى الأبد نحو خمسة وخمسين في المئة من الكائنات خلال فترة تتراوح ما بين خمسين ومئة عام من الآن و قد سبق أن حصلت في الماضي وتيرة خسائر مماثلة في التنوع الحيوي، ونجمت عن تلك الكوارث آثار وخيمة انعكست على الأنواع التي أفلتت من الانقراض. وعلى مدى الأعوام الثلاثين القادمة، يتوقع العلماء انقراض نحو ربع الثدييات المعروفة وعشر أصناف الطيور المسجلة نتيجة للتغير المناخي المطرد والفقد في مواطنها الطبيعية. كما يتوقعون أن عددا كبيرا من الحشرات والدود والعناكب تشرف أيضا على الانقراض. وعندما تنقرض أصناف من الكائنات فإنها تخلف ثغرة في المنظومة البيئية، وربما تؤثر في وعينا ببيئتنا. لكن هذا ليس كل شيء، فكل كائن ينقرض، يأخذ معه ثروة من المعلومات. عندما يموت آخر فرد في صنف من الكائنات، نفقد كل المعلومات عن عمليات التكيف التي تراكمت على مدار ملايين السنين. وسيكون إهمالا بالغا منا أن نسمح بفقد هذه المعلومات.

نتائج مذهلة :-


5.3 بليون هو عدد سنوات التطوّر للوصول إلى التنوّع البيولوجي الحالي
13 – 14 مليون هو العدد الإجمالي للأنواع التي يُقدّر وجودها
12 – 13 % هو النسبة المئوية للأنواع المدروسة
816 هو عدد الأجناس التي سُجّل انقراضها خلال الخمسة قرون الأخيرة بمفعول الأنشطة البشرية
1 من 4 هو نسبة أنواع الثدييات التي تواجه خطر الانقراض في القريب العاجل
1 من 7 هو نسبة الأنواع النباتية التي تواجه خطر الانقراض في القريب العاجل
1 من 8 هو نسبة أنواع الطيور التي تواجه خطر الانقراض في القريب العاجل
أكثر من 200 مليار دولار أمريكي هي القيمة المُقدّرة للتجارة الدولية سنوياً في مجال الحياة البرية

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

السبب الرئيسي للانقراض هو:-


تدمير المواطن :-

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى انقراض الأنواع أو جعلها مهددة بالانقراض و لكن السبب الرئيسي هو تدمير المواطن (Habitat Destruction) بفعل الأنشطة البشرية. خلال تطور الأنواع معظمها يتكيف للعيش في موطن أو بيئة محددة بحيث تلبي احتياجاتها الضرورية للبقاء. و بدون هذا الموطن لن تستطيع هذه الأنواع العيش أو البقاء. وعند تدمير هذه المواطن لا يمكن بعد ذلك لهذه الأنواع الاستمرار بالعيش في نفس البيئة. هناك سبب لا يقل أهمية عن تدمير المواطن و هو تجزئة هذه المواطن إلى مساحات صغيرة و عزلها عن بعضها و الذي يؤدي إلى إلغاء الاتصال مابين الأنواع النباتية و الحيوانية المتبقية على هذه الأجزاء مما يقلل من تنوعها الوراثي ((Genetic diversity و يجعلها أقل قدرة على التكيف مع البيئة و مع التغيرات المناخية و تكون بذلك معرضة للانقراض بشكل كبير. وهناك العديد من الأسباب التي تقضي على المواطن الطبيعية أو تجزئها و أهمها: التلوث
1. تجفيف الأراضي الرطبة

2. تحويل الأراضي الحراجية إلى مناطق رعوية

3. تدمير الحواجز المرجانية

4. بناء الطرق و السدود

5. بناء المدن و المناطق السكنية

ومن الأسباب ذات الصلة والاهمية

تجارة أنواع الحياة الفطرية:-

تُشير التقديرات إلى أن العائد السنوي لتجارة أنواع الحياة الفطرية يصل إلى مليارات الدولارات، وأن هذه التجارة تشمل مئات الملايين من أنواع النباتات والحيوانات. وتتسم هذه التجارة بالتنوع وأنها تمتد من الحيوانات والنباتات إلى أنواع شتى من المنتجات الجانبية المشتقة منها بما في ذلك المنتجات الغذائية والجلدية والآلات الموسيقية الخشبية, والتحف السياحية والأدوية. و قد بدأت هذه التجارة بالظهور منذ بداية القرن السابع عشر و أدت إلى انقراض العديد من الأنواع أو جعلها مهددة بالانقراض. فعلى سبيل المثال الصناعات المعتمدة على الحيتان و التي يتم فيها صيد الحيتان من أجل زيتها و لحمها أدت إلى جعل العديد من أنواع الحيتان على حافة الانقراض. وحيد القرن الأفريقي الأسود أيضاً مهدد بالانقراض بشكل خطير بسبب صيده من أجل قرنه الذي يستعمل كدواء و مقوي.

إدخال أنواع جديدة إلى البيئة :-

إن إدخال أحد الأنواع إلى نظام بيئي جديد (Invasion by nonnative Species) يسبب العديد من الأضرار للأنواع الفطرية في هذا النظام البيئي. قد يدخل النوع الأجنبي أو الدخيل إلى نظام بيئي ما بطريق الصدفة أو عمداً و يمكن أن ينافس الأنواع الفطرية الموجودة أصلاً في النظام البيئي أو يرتبط معها بعلاقات افتراس. و قد لا تملك النباتات و الحيوانات الفطرية أي وسيلة للدفاع ضد الغزاة و الذين قد يقضون على هذه الأنواع أو ينقصون عددها بشكل كبير. تلك الآثار المدمرة هي غالباً غير قابلة للعكس و غالباً ما لا يوجد طريقة لمنع الضرر من الانتشار.


التلوث البيئي (Pollution):-
التلوث البيئي هو عامل آخر مهم مسبب للانقراض. المواد الكيميائية السامة و خاصة مركبات الكلور و مواد الأسمدة و المبيدات الحشرية مثل (ال DDT) أصبحت مركزة في السلاسل الغذائية. و يكون تأثير هذه المواد أعظمياً في الأنواع القريبة من قمة الهرم الغذائي. التلوث المائي و ارتفاع حرارة الماء عامل مهم أيضاً و قد قضى على العديد من أنواع الأسماك في العديد من المواطن. تلوث الماء بالنفط أيضاً يدمر الطيور الأسماك و الثدييات. و يمكن أن يغطي النفط قعر المحيط للعديد من السنوات. بات من المعروف أيضاً أن الأمطار الحامضية الناتجة عن السمية المفرطة للهواء تسبب مقتل الأحياء في بحيرات المياه العذبة و تدمير مساحات شاسعة من أراضي الغابات.


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


دراسة علمية


أفادت دراسة علمية بأن التغيرات المناخية قد تؤدي إلى انقراض ملايين من الكائنات الحية بحلول عام 2050.

فقد أوضح معدو الدارسة التي نشرت في دورية "نيتشر" أنه بعد دراسة مطولة لست مناطق بالعالم أن ربع الكائنات الحية التي تعيش في البر قد تنقرض. وأضافوا أن اتخاذ الإجراءات اللازمة لتقليل نسبة الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري وعلى رأسها ثاني أكسيد الكربون قد ينقذ العديد من أنواع الكائنات الحياة من الاندثار.

ومن جانبها، أكدت الأمم المتحدة أن تلك الظاهرة الخطيرة تهدد ملايين البشر الذي يعتمدون على الطبيعة للبقاء على قيد الحياة.

مخاطر
وفي تقرير يحمل اسم "خطر الإنقراض الناجم عن التغيرات المناخية"، نشر العلماء نتائج دراستهم لستة مناطق تتميز بالتنوع الأحيائي وتمثل 20 بالمئة من مساحة الأرض اليابسة على كوكب الأرض.

واستخدمت الدراسة نماذج إلكترونية لمحاكاة رد فعل 1103 أنواع من الكائنات الحية بما فيها الثدييات والنباتات والطيور والزواحف والضفادع والفراشات إزاء أي تغير في درجات الحرارة ومناخ الأراضي التي تعيش بها.

ووضع العلماء ثلاثة احتمالات لتغير مناخ الأرض وهي أقل تغير ممكن وتغير متوسط وأقصى تغير ممكن. وتم إعداد هذه الاحتمالات على أساس بيانات مستقاة من اللجنة الحكومية البريطانية للتغيرات المناخية.

كما اشتملت الدراسة على تقييم ما إذا كانت تلك الحيوانات والنباتات ستكون قادرة على الانتقال إلى مناطق جديدة.


تغير حتمي
وخلص فريق العمل الذي شارك في الدراسة إلى أن ما بين 15 و37 من كافة الكائنات الحية التي تعيش في المناطق التي شملتها الدراسة قد تتعرض للانقراض بسبب التغيرات المناخية على الأعوام القادمة وحتى سنة 2050.

وتتضم قائمة الأنواع المعرضة للانقراض ما يلي:

عظاء الغابة الأسترالية التي قد تتناقص أعدادها بنسبة 20 بالمئة.


زهرة بجنوب أفريقيا يطلق عليها اسم "كينج بروتيا" وكافة الزهور التي تنتمي لعائلتها.


شجرة تنمو في البرازيل وتعرف باسم "فيرولا سبيفيرا". وقد تختفي من على وجه الأرض بحلول عام 2050.


طائر القرزبيل الأسكتلندي الذي لا يعيش سوى في إسكتلندا. وقد يحافظ هذا الطائر على وجوده إذا استطاع الهجرة إلى إيسلندا.

ومن جانبه، قال الأستاذ كريس توماس من جامعة ليدز الإنجليزية والذي يترأس فريق البحث "إذا تم تعميم هذه الاستنتاجات في جميع أنحاء العالم وعلى أنواع أخرى من الحيوانات والنباتات البرية فإننا نرجح أن ملايين أنواع الكائنات الحية قد تتعرض لخطر الانقراض."

فبعض الأنواع ستحرم من البيئة المناخية المواتية لمعيشتها، كما لن تتمكن بعض الأنواع الأخرى من الهجرة إلى مواقع ذات بيئة ملائمة.

وقال معدو الدراسة "ستتمخض العديد من الآثار الخطيرة للتغيرات المناخية عن التفاعل بين التهديدات المختلفة وليس تغير المناخ نفسه، وهو أمر لم نضعه في الحسبان." لكنهم أوضحوا أن هناك بعض المؤشرات على أن الأمور لن تتدهور بدرجة كبيرة حيث أكدوا أنه في حالة حدوث أقل تغير مناخي حتى عام 2050، وهو ما اعتبروه أمرا حتميا، فإن ذلك يعني أن 18 بالمئة من أنواع الكائنات الحية المتضررة ستندثر.

أما في حالة حدوث تغير مناخي متوسط المستوى فإن معدل الانقراض سيصل إلى 24 بالمئة، بينما سيبلغ معدل الانقراض 35 بالمئة إذا وقع أقصى تغير مناخي يمكن أن تتعرض له الأرض خلال الأعوام القادمة.

وقال جون لانشبيري من الجمعية البريطانية الملكية لحماية الطيور الذي درس علوم وانماط التغير المناخي لسنوات: "يبدو الأمر كما لو أننا ليس بوسعنا إتخاذ أي إجراء لتفادي انقراض بعض الأنواع. يجب علينا دائما محاولة الالتزام بأقل السيناريوهات ضررا التي وردت في الدراسة."

ومن ناحيته، قال الدكتور كلاوس توبفير رئيس برنامج الأمم المتحدة للبيئة "إذا انقرض مليون نوع من الكائنات فإن الضرر لن يقع فقط على مملكة النبات أو الحيوان أو الشكل الجميل للأرض بل المليارات من البشر وخاصة سكان الدول النامية سيتضررون هم الآخرون لأنهم يعتمدون على الطبيعة التي توفر لهم حاجاتهم الأساسية من غذاء وأدوية ومأوى."

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اتفاقية السايتس (CITES) :-

هي اختصار للاسم المطول: اتفاقية الاتجار الدولي بالحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض (Convention on International Trade in Endangered Species of Wild Fauna and Flora) وهي عبارة عن اتفاق دولي بين الحكومات، وتهدف إلى وضع الضمانات اللازمة لعدم تهديد التجارة الدولية في هذه الأنواع لحياتها وبقائها . وفي الوقت الذي تبلورت فيه أولى الأفكار الخاصة بالاتفاقية في عقد الستينات, كان النقاش الدولي حول تنظيم تجارة أنواع الحياة الفطرية بهدف الحفاظ عليها ظاهرة جديدة نسبياً, ومع ذلك الإدراك المتأخر فقد كانت الحاجة للاتفاقية بديهية. وتُشير التقديرات إلى أن العائد السنوي لتجارة أنواع الحياة الفطرية يصل إلى مليارات الدولارات، وأن هذه التجارة تشمل مئات الملايين من أنواع النباتات والحيوانات. وتتسم هذه التجارة بالتنوع وأنها تمتد من الحيوانات والنباتات إلى أنواع شتى من المنتجات الجانبية المشتقة منها بما في ذلك المنتجات الغذائية والجلدية والآلات الموسيقية الخشبية, والتحف السياحية والأدوية.. وبالنظر إلى ارتفاع معدلات التجارة في بعض أنواع الحيوانات والنباتات واستغلالها، إضافة إلى عوامل أخرى منها فقدان الموطن الطبيعي وغيرها، فإنه من الممكن أن تؤدي كل هذه الأسباب إلى حدوث انحسار كبير في أعدادها بل وإلى التهديد بانقراض بعضها. ومع أن معظم الأنواع التي تتم التجارة فيها ليست مهددة بالانقراض، إلا أن وجود اتفاقية تضمن استمرار هذه التجارة يُعدّ أمراً حيوياً بهدف حماية هذه الموارد الطبيعية في المستقبل. ولما كانت التجارة في النباتات والحيوانات تتم عبر الحدود بين الدول بطبيعتها، فإن الجهود الخاصة بتنظيمها تتطلب تعاوناً دولياً بغرض ضمان عدم تعرّض أنواع معينة فيها للاستغلال المفرط.. وعليه فقد جاءت اتفاقية ال((CITES معبرة عن روح التعاون هذه, فهي اليوم تقدم درجات متباينة من حماية ما يربو على ال 30 ألف نوع من النباتات والحيوانات (حوالي 5000 نوع من أنواع الحيوانات و25000 نوع من النباتات ) سواء تم الاتجار بها باعتبارها أنواعاً حية أو كانت فرواً أو أعشاباً مجففة. ومن الناحية الفنية فقد صيغت مسودة لاتفاقية CITES نتيجة لتبني قرار في عام 1963 لأعضاء الاتحاد الدولي لحماية البيئة IUCN، ثم الاتفاق على نص الاتفاقية في نهاية الأمر داخل اجتماع ضمً مندوبي 80 دولة عُقد في 3 مارس 1973 بالعاصمة الأمريكية واشنطن, ودخلت الاتفاقية إلى حيز التنفيذ اعتباراً من أول يوليو 1975. والسايتس عبارة عن اتفاقية دولية تتبناها الدول طواعية، وعلى الرغم من أنّ الاتفاقية تعد ملزمة من الناحية القانونية للدول الأطراف (الدول الموقعة), أي بعبارة أخرى تلزم الدول المعنية بتطبيقها, إلا أنها لا تحل محلّ القوانين الوطنية المحلية المتعلقة بهذه الموضوعات. وبدلاً عن ذلك توفر الاتفاقية إطاراً يجب احترامه من جميع الأطراف التي عليها أن تتبنى تشريعاتها المحلية الخاصة والكفيلة بتوفير الضمانات اللازمة بتطبيق اتفاقية CITES على المستوى القومي أو الوطني. ومنذ أن دخلت اتفاقية CITES إلى حيز التنفيذ منذ سنوات, لم يحدث أن تعرّض نوع من الأنواع للانقراض بسبب التجارة، وذلك بالنظر إلى ما تقدمه الاتفاقية من حماية لتلك الأنواع, وتتمتع الاتفاقية اليوم بعضوية 162 دولة, مما جعل منها أكبر اتفاقية دولية على الإطلاق لحماية الحياة الفطرية. مبدأ عمل اتفاقية CITES طريقة عمل السايتس تتم وفقاً لإخضاع التجارة الدولية لدرجة معينة من السيطرة وذلك في أنواع حيوية معينة مختارة . وتتطلب هذه السيطرة تقنين كافة عمليات الاستيراد والتصدير وإعادة التصدير الخاصة بالتنوع الهائل لتلك الأنواع التي تغطيها نصوص اتفاقية CITES عبر نظام للترخيص. والجدير بالذكر أن هناك منظمات عالمية معروفة دولياً تعمل من أجل ضمان عمل السايتس على مستوى العالم وهي الانتربول، منظمة الجمارك العالمية، برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمات أخرى غير حكومية. كما تتعاون CITES بشكل مباشر مع عدد معين من الاتفاقيات، منها اتفاقية التنوع البيولوجي CBD، اتفاقية بازل ****L، رامسار Ramsar، اتفاقية الأنواع المهاجرة CMS، الاتفاقية الدولية لتنظيم صيد الحيتان. وقد يطال هذا التعاون نواح مشتركة من العمل كالتدريب على العمل في الجمارك المشتركة، والتوفيق بين التشريعات. أما الأنواع التي تغطيها اتفاقية CITES فقد أعدت بها قوائم أدرجت في ثلاثة من ملاحق الاتفاقية بحسب درجة الحماية التي يتطلبها أي نوع : • الملحق الأول : يتضمن الأنواع المهددة بالانقراض ، ولا يسمح بممارسة التجارة في هذه الأنواع إلا في ظروف استثنائية .. وهي تضم حوالي 600 نوع حيوان ، وما يقارب 300 نوع نبات. • الملحق الثاني : يتضمن أنواعاً ليست مهددة بالانقراض بالضرورة ، إلا أنه يجب فرض قيود على الاتجار بها بهدف تفادي الاستخدام غير الملائم لبقائها .. وتضم أكثر من 1400 نوع حيوان وأكثر من 22000 نوع من النباتات. • الملحق الثالث : يشمل أنواعاً تتمتع بالحماية في بلد معين ، لكنه يتطلب مساعدة الدول الأخرى الأطراف في اتفاقية CITES في ضبط التجارة بهذه الأنواع .. وتضم حوالي 270 نوع حيوان و 7 أنواع من النباتات .حيث أن بعض الدول قد تطلب أن يكون هذا الصنف مُهدّداً بالانقراض عندها، ولكنه موجود في دول أخرى.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

سفينة نوح مجمدة" لإنقاذ الحيوانات المهددة بالانقراض

أنشئ في بريطانيا بنك للأنسجة لتخزين المواد الوراثية لآلاف الحيوانات المهددة بالانقراض.

وسيقوم البنك، الذي أطلق عليه اسم "سفينة نوح المجمدة"، بالحفاظ على "شفرات الحياة" لهذه الحيوانات حتى بعد انقراضها.

وسيمكن ذلك الأجيال القادمة من العلماء من فهم المخلوقات التي انقرضت منذ وقت طويل، وقد يساعد أيضا في البرامج المستقبلية للحفاظ على الحيوانات التي يتهددها خطر الانقراض.

ويحظى هذا المشروع بدعم كل من متحف التاريخ الطبيعي وجمعية علوم الحيوان في لندن وجامعة نوتنجهام.

انقراض جماعي سادس؟

ويعتقد العلماء أن معدل انقراض الكائنات من كوكبنا ربما يكون مرتفعا للغاية.
وعلى مدى الأعوام الثلاثين القادمة، يتوقع العلماء انقراض نحو ربع الثدييات المعروفة وعشر أصناف الطيور المسجلة نتيجة للتغير المناخي المطرد والفقد في مواطنها الطبيعية.

كما يتوقع أن عددا كبيرا من الحشرات والدود والعناكب تشرف أيضا على الانقراض.

وقال أحد رعاة المشروع، السير كريسبن تيكل، من جامعة أوكسفورد "لا يدرك كثير من الناس التهديد الحالي للتنوع البيولوجي الذي نواجهه في وقتنا الحاضر.

"ربما يعادل انقراض الحيوانات في الوقت الحاضر حقب الانقراض الخمس الكبرى. عشرة آلاف صنف من الحيوانات يتهددها حاليا خطر الانقراض ومن المدهش كم الجهل بأهميتها في شبكة الحياة."

وعندما تنقرض أصناف من الكائنات فإنها تخلف ثغرة في المنظومة البيئية، وربما تؤثر في وعينا ببيئتنا.

لكن هذا ليس كل شيء، فكل كائن ينقرض، يأخذ معه ثروة من المعلومات.

وقالت جورجينا ميس، من متحف التاريخ الطبيعي "عندما يموت آخر فرد في صنف من الكائنات، نفقد كل المعلومات عن عمليات التكيف التي تراكمت على مدار ملايين السنين.

"سيكون إهمالا بالغا منا أن نسمح بفقد هذه المعلومات."

ويهدف مشروع "سفينة نوح المجمدة" إلى تخزين نسخة "احتياطية" من الشفرة الوراثية لكثير من الكائنات قبل انقراضها. وستخزن هذه الشفرات الوراثية في قاعدة بيانات مجمدة، يمكن الرجوع إليها في المستقبل بغرض المعرفة.

مراحل مشروع سفينة نوح المجمدة

1:يأخذ العلماء حشرات كاملة أو عينات صغيرة من أنسجة الحيوانات حتى لا تهدد حياتها
2: يمكن تجميد الأنسجة لحفظها

3: استخلاص dna من عينات الأنسجة، سواء بعد أخذ العينة مباشرة أو بعد تجميدها

4: يمكن استخدام dna لأغراض البحث، التي قد تفضي في أحد الأيام لاستنساخ كائنات منقرضة

5: ترسل بعض عينات dna إلى معامل أخرى كتأمين ضد الضرر أو الفقد

6: يمكن تجميد dna غير المستخدم لفترة قد تمتد لآلاف السنين




يتبع




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 08:09 PM رقم المشاركة : 12
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة








عينات من الأنسجة


ومن الناحية العملية، سيستلزم ذلك عملا دؤبا لاستخلاص عينات الأنسجة من الكائنات التي يتهددها خطر الانقراض.

ومع الحيوانات الكبيرة الحجم، فقد يتضمن ذلك أخذ قطع صغيرة من الجلد بينما يخضع الحيوان للتخدير. أما مع الكائنات الصغيرة مثل الحشرات، فقد يستلزم ذلك الاحتفاظ بالكائن بأكمله.

وبعد ذلك ستنقل عينات الأنسجة إلى معمل سفينة نوح المجمدة (التي سيوزع عدد منها في أنحاء مختلفة من الكرة الأرضية) وتخزن في درجات حرارة شديدة الانخفاض.

وإذا سارت الأمور كما هو مخطط، فإن عينات الحمض النووي الريبوزي (دي إن إيه) الذي يحوي الشفرة الوراثية قد يظل سليما لعشرات الآلاف من السنين أو أكثر.

وقال بريان كلارك، من جامعة نوتنجهام "من المعروف أن (دي إن إيه) يدوم مئة ألف عام عندما يخضع للحفظ في الطبيعة. لكن في ظل ظروف تخزين مثالية قد نتمكن من الحفاظ على العينات لفترة أطول من ذلك."

وسيكون حصان البحر الأصفر والمهاة محدبة القرنين وحلزونات بارتولا أول كائنات يتهددها خطر الانقراض تدخل مشروع سفينة نوح المجمدة، بتكلفة تبلغ 200 جنيه استرليني للصنف الواحد.


المهاة محدبة القرنين

ويأمل المشروع أن يتمكن من تخزين عينات آلاف من أصناف الكائنات الأخرى، بدءا من الثدييات والطيور حتى الحشرات والزواحف. وستعطى الأولوية للكائنات التي يتهددها خطر الانقراض في غضون الأعوام الخمس القادمة.

حصان البحر الاصفر

كما حرص منظمو المشروع على الإشارة إلى أنه لن يقتصر على الحيوانات الأليفة والمستأنسة.

وقال سير كريسبن "ذوات الدم البارد والرخويات لا تقل أهمية، إن لم تفق في الأهمية، عن ذوات الدم الحار والحيوانات ذات الفراء."


الأجيال القادمة
الهدف الرئيسي في الوقت الحالي ل"بنك المعلومات الوراثي" هذا هو التأكد من الاحتفاظ بسجل للشفرات الوراثية للكائنات المنقرضة. وما ستستخدم فيه سيصب في مصلحة الأجيال القادمة.

وقال بيل هولت، من جمعية علوم الحيوان في لندن "يشكل هذا المشروع أداة ضرورية قد تمكنا من دراسة تتابعات الحمض النووي الريبوزي (دي إن إيه) للحيوانات المنقرضة في المستقبل."

وأضاف "لو كان مشروع سفينة نوح المجمدة موجودا في مطلع القرن العشرين لتسنى لنا دراسة حيوانات مثل نمر تسمانيا وتزويدنا بمعلومات قيمة عن العلاقات الوراثية والتطور."

لكن منظمي المشروع أشاروا بحذر إلى أن المشروع قد لا يقتصر على الأغراض الأكاديمية. وأنه قد تكون له استخدامات في عمليات الحفاظ على الكائنات من الانقراض في المستقبل.

ويأمل المنظمون أن يتم تخزين خلايا وحيوانات منوية بالإضافة إلى الدي إن إيه للكائنات المهددة بالانقراض. وأن تستخدم الخلايا في استنساخ الحيوانات المنقرضة.

وقالت آن مكلارين، من متحف التاريخ الطبيعي "نحن لا نقوم بالاستنساخ بوجه عام - لكن قد يكون هناك مثال نادر استخدمت فيه الخلايا المجمدة لهذا الغرض."

ولا يعلم أحد أين سترسو سفينة نوح المجمدة في النهاية، لكن بينما تخوض بإرشيفها الثمين عباب المستقبل، فإن الاحتمالات تبدو مثيرة.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

المحميات الطبيعية


هي مناطق جغرافية تؤمن لها الحكومة الحماية و الدعم. بدأت تظهر مع بدايات القرن العشرين و لها أهمية كبيرة في الحفاظ على الأنواع و التنوع الحيوي. وقد كانت حديقة يلوستون القومية في الولايات المتحدة الأمريكية أول حديقة قومية في العالم. و هناك اليوم في مختلف أنحاء العالم, مناطق ريفية أفردت كمحميات للحياة البرية. فالنباتات و الحيوانات في هذه المناطق محمية قدر الإمكان من القناصة الآدميين و هواة التجميع, كما يحظر على المستثمرين و شركات البناء تشييد المباني فيها. إن بعض هذه المحميات شاسع يشمل آلاف الكيلو مترات المربعة وبعضها الآخر لايتجاوز قطع أرض صغيرة لم تطلها يد التطور الحضري بعد.

ومن الحيوانات والطيور المهددة بالانقراض


الحيوانات والطيور التي يتشاءم منها الناس
وعادة ما يدور حول هذه الكائنات معتقدات وأفكار شعبية تتسبب في تهديدها وقتلها
رغم أنه ليس ذنب لها اوصحة لذلك التشاؤم والتطير،
ومن أمثلتها الغراب

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

والبومة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

والوطواط

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

النسر المصري

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

روما - تم ادراج 21 من الانواع الحيوانية الجديدة بينها الفهد وثلاث اسر من الدلفين ونسر مصري على قائمة الانواع المهددة بالانقراض خلال المؤتمر التاسع للامم المتحدة للمحافظة على الانواع المهاجرة، والذي اختتم اعماله الجمعة في روما. كما ادرج حيوان يعرف باسم خروف البحر وستة انواع اخرى من الطيور على هذه القائمة التي يجب ان تحظى بحماية مطلقة (القائمة رقم واحد) بينما اعلن العام 2009 "عام الغوريلا" للمساعدة في بقاء ستة آلاف غوريلا مازالت تعيش في العالم. وادرجت عدة انواع من اسر اسماك القرش في القائمة الثانية للانواع المهددة بينها اسرتان من سمك القرش من نوع ماكو في البحر المتوسط تناقص عددها بنسبة 96 في المائة خلال سنوات بسبب النشاط المفرط في مجال الصيد. كما اعتمد المؤتمر عدة قرارات بينها قرار يستهدف الحد من التلوث الصوتي في المحيطات بسبب حركة السفن وهو تلوث يؤثر بصورة خطيرة على حياة عدد من الثدييات البحرية بل يهدد وجودها مثل الحيتان والدلافين بصفة خاصة. واعربت جمعية المحافظة على الحيتان والدلافين عن ارتياحها لاعتماد قرارات دولية لتعزيز الدفاع عن الانواع الحيوانية المحمية لكنها اعربت عن الاسف لان الحكومات لم تقرر تخصيص موارد مالية كافية لذلك. وقال نيكولا انتروب المتحدث باسم الجمعية "من الغريب ان حجم الميزانية الشاملة للاتفاقية يقل عن 7 مليون يورو وان مشروعات المحافظة سيخصص لها اقل من 170 الف يورو في السنوات الثلاث القادمة". وقال ان "هذه المبالغ الهزيلة تعتبر استخفافا" بمستقبل المحافظة على الانواع المهددة بالانقراض. (ا ف ب)

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

استعادة المخلوقات المنقرضة، أعظم انجاز في علم الأحياء


قبل خمسة عشر عاما قام عالم الأحياء الياباني ( أتيشو أوجارا ) بتجميد خمسة فئران في درجة 22 تحت الصفر .. وحينها لم يخبر أحدا ولم يستعمل أي تقنيات حديثة ( أو وسائل حفظ خاصة ) بل قام ببساطة برمي الفئران في ثلاجة «الأكاديمية اليابانية للعلوم» .. وقبل أيام فقط اكتشف زملاؤه الفئران المتجمدة فقاموا باستخلاص عينات من سائلها المنوي المجمد وحقنوه في عدد من إناث الفئران الحية. وكانت النتيجة أن فارة واحدة - من بين كل خمس - حملت بطريقة اصطناعية وأنجبت بطريقة طبيعية من «أب» ميت ...
هذه التجربة البسيطة أعطت دفعة جديدة لفكرة استعادة حيوانات منقرضة مازالت أجسادها سليمة تحت الثلوج ( مثل الذئاب القطبية، والثيران الكندية، والقطط ذات الأنياب السيفية، وحيوان الأمادلو المدرع ... ) !
غير أن الحيوان المفضل لعلماء الأحياء هو «المأموث» الذي يوجد منه الآلاف بحالة سليمة تحت ثلوج سيبيريا .. والمأموث ( باستثناء حجمه الهائل وارتفاعه الذي يصل لأربعة أمتار ) يشبه الفيل الأفريقي حيث يملك نابين من العاج وخرطوما ينتهي بأصبعين صغيرين. وقد عاش منذ آلاف السنين في سيبيريا ولم ينقرض إلا قبل 10 آلاف عام. وهو متوفربحالة جيدة وسليمة لدرجة استعمل السكان هناك لحومها الطرية لإطعام كلابهم .. ليس هذا فحسب بل ساعدت برودة الجو على الاحتفاظ بأنيابها العاجية بحالة سليمة بحيث أمكن لروسيا ( وليس الكاميرون أو الهند ) أن تقدم نصف صادرات العالم من العاج !
ومن خلال تجربة الفأر «السابقة» يأمل العلماء في تطبيق نفس الإجراء على المأموث وإعادته حيا إلى عصرنا الحاضر .. وتقوم الفكرة على سحب عينة سليمة من سائله المنوي ثم حقنه في رحم أنثى فيل أفريقية ناضجة (كونها من نفس الفصيلة) .. وفي حال فشلت هذه المحاولة يأمل العلماء في «استنساخه» كاملا من خلال استخلاص شفرته الوراثية السليمة (أو حمضه النووي dna) كما فعلوا مع النعجة دولي !

... ومحاولة استعادة المأموث لا تعد الأولى ولا الوحيدة التي يحاول فيها العلماء إعادة حيوان منقرض إلى الوجود. فمتحف سيدني للأحياء يحاول منذ التسعينات استنساخ النمر التاسماني المنقرض ( الذي كان منتشرا في استراليا وبابوغينيا حتى مائتي عام مضت ) .. وقبل فترة بسيطة وزعت وكالات الأنباء صورا لبقرتين تم استنساخهما في البرازيل من إحدى الأنواع المنقرضة أطلق عليهما اسما «بورا» و«بوتيرا» .. أما في الهند فيحاول العلماء استعادة « الفهد الإيراني » الذي انقرض قبل أربعين عاما فقط من خلال استخلاص شفرته الوراثية الموجودة في عظامه ( التي ما تزال متداولة في الهند وإيران لأغراض طبية ) !
ومايزال البعض ينظر لمحاولة ( استعادة الحيوانات المنقرضة ) كفكرة خيالية ومستحيلة في حين انه من الممكن أعتبارها فكرة واقعية ومحتملة التطبيق - ولا ينقصها سوى استخلاص «القدر الكافي» من الشفرة الوراثية للمخلوقات المنقرضة ! !
.. سيأتي يوم تأخذون أحفادكم لحديقة .. الديناصورات

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

يتبع




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 08:10 PM رقم المشاركة : 13
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة









الثعلب الطيّار، الثعلب الطائر، أو خفّاش الثمار العملاق،المهدد بالانقراض .


هو اسم يُطلق على أي نوع من أنواع الخفافيش المنتمية لجنس الخفاشيّات الثمريّة (باللاتينية: Pteropus) و رُتيبة الخفاشيات الكبار الثّمريّة (باللاتينية: Megachiroptera)، و التي تُعدّ أكبر أنواع الوطاويط في العالم. تعرف جميع هذه الأنواع باسم خفافيش الثمار أو الفاكهة، و الثعالب الطيّارة، بالإضافة لأسماء عديدة أخرى تُطلق عليها محليّا في الدول التي تقطنها. تستوطن هذه الحيوانات المناطق الإستوائية و شبه الإستوائية في آسيا (بما فيها شبه القارة الهندية)، أستراليا، أوقيانوسيا، الجزر الواقعة قبالة شرق إفريقيا (لكنها لاتصل البرّ الرئيسي)، و بعض الجزر النائية في المحيطين الهندي و الهادئ.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

إن أقدم المستحثات لأسلاف الخفاشيّات الثمريّة تظهر بأنها كانت على نفس شكل تلك المتحدرة منها اليوم، و الفرق الوحيد الظاهر بينها يتعلّق بالتأقلمات التي طوّرتها للطيران حيث أن تلك الأسلاف كان لها على سبيل المثال ذيل كي يساعدها على التوازن و الثبات عند الجثم. يبلغ عمر أقدم مستحاثة لخفّاش ثمريّ كبير حوالي 35 مليون سنة، لكن الفجوة في سجلّ الأحافير السابق ذكرها تجعل نسبها الأساسي غير معروف.

تقتات جميع أنواع الثعالب الطائرة على الرحيق، الأزهار، غبار الطلع، و الفاكهة بشكل حصريّ، مما يفسّر سبب اقتصارها في الوجود على المناطق المدارية و الإستوائية. تنعدم لدى هذه الخفافيش المقدرة على تحديد المواقع بواسطة الصوت، وهي سمة تخوّل رُتيبة الخفافيس الأخرى، الخفاشيّات الصغار الحشريّة، من تحديد موقع فريستها كالحشرات و الإمساك بها في الجو. و عوضا عن ذلك، فإن حاستيّ الشم و الروئية متطورتين جدّا عند الثعالب الطيّارة. قد يصل مدى بحث هذه الحيوانات عن طعامها إلى قرابة الأربعين ميلا، و عندما يعثر الفرد منها على مصدر للطعام فإنه يهبط بين النبات بأسلوب ينقصه الرشاقة و يمسك به، وقد يحاول أيضا الإمساك بغصن بقائمتيه الخلفيتين ومن ثم التأرجح رأسا على عقب - ما إن يتعلّق و يتدلّى، ومن ثمّ يجذب طعامه إليه باستخدام إحدى قائمتيه أو مخالب إبهاميه الواقعين على أطرف أجنحته.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

يُعتقد أن الثعالب الطيّارة هي محلّ للبعض على الأقل من المشاهدات العينيّة في بابوا غينيا الجديدة و التي تفيد بوجود صوريّات مجنّحة على قيد الحياة في تلك المنطقة، إلا أن هذا الإفتراض يناقضه ما يفيد به بعض الشهود بأن المخلوق الذي شاهدوه (و الذي يُسمّى محليّا "الروپن") كان يقتات على الأسماك، وهذا ما لا تقدم خفافيش الثمار على فعله.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

من الحيوانات المهددة بالانقراض .
ضفدع الطين
يوجد فقط في جزيرة مايوركا، ويحمل الذكر البيض المخصب على ظهره حتى يفقس.
الأمراض والاعتداء على البيئة هما سببا انقراضه.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

من الحيوانات المنقرضة

غزال ملكة سبأ


غزال ملكة سبأ أو غزال اليمن هو إحدى فصائل الغزلان المنقرضةو التي كان يقتصر وجودها على بعض المناطق في اليمن فقط دون غيرها من الدول، و يفترض بعض الخبراء في متحف التاريخ الطبيعي الأميركي أن هذه الفصيلة هي في الواقع سلالة من الغزال العربي و ليست فصيلة مستقلة بذاتها. كانت هذه الغزلان تعيش في الجبال و المناطق الهضابية في اليمن، و منذ عام 1951 لم يعد هناك أي مشاهدات عينيّة لها بعد أن قبض على خمسة رؤوس في الجبال في محافظة تعز حيث كانت هذه الحيوانات منتشرة في ذلك الوقت .
لم يتبقى حاليا أي فرد من هذه الحيوانات سواء حيّا أو محنطا، كما لم يرد أي تقرير أو مشاهدة عينيّة تفيد عن وجوده، وقد قام البعض بعمليات بحث و مراقبة في المناطق التي كان يقطنها هذا الغزال سابقا إلا أن جميعها باءت بالفشل[2]. إلا أنه في عام 1985 التقطت صورة لبضعة غزلان في مزرعة الوبرة للحياة البرية في قطر، و قال عنها عالم الحيوان كولن غروفس بأنها تعود لغزلان يمنيّة على الأرجح إلا أنه حتى الآن لا يزال هذا الأمر غير مؤكد.




الموطن والمسكن



كانت هذه الغزلان تنتشر فقط في السهول المرتفعة و الهضاب المحيطة بمدينة تعز في اليمن، حيث كانت تشاهد وهي تتنقل منفردة أو في مجموعة من 3 أفراد في المناطق ذات النبات الخفيض على ارتفاع يتراوح بين 1,230 و 2,150 متر، ولم تشاهد هذه الحيوانات أبدا أو عرف عنها بأنها تواجدت في الأراضي المستصلحة أو بجانب الطرق و المستوطنات البشريّة.


تاريخ الفصيله


كان يزعم في عام 1951 أن هذه الغزلان وفيرة العدد، وفي نفس العام تمّ الإمساك بخمسة رؤوس يمكن إيجادها اليوم في متحف شيكاغو للتاريخ الطبيعي، و منذ ذلك الوقت لم يتم التبليغ عن أي مشاهدة عينية لتلك الحيوانات. وفي عام 1992 قامت إحدى البعثات باستكشاف المنطقة التي كانت تقطنها هذه الغزلان إلا أنها فشلت في العثور على أي حيوان حي منها، وقد أفاد السكان في تلك المنطقة أيضا بأنهم لم يشاهدوا غزالا منذ عقود، كما لم يتواجد أي حيوان منها في ذلك الوقت في حدائق الحيوانات الأوروبية و الأميركية.


الصورة المثيرة للجدل التي تظهر غزلانا يمنيّة على الأرجح
أعتبر أحد العلماء (هاريسون) غزال اليمن منقرضا منذ عام 1991، وقد أخذ بهذا الإعتبار من قبل المجموعة المختصة بالظباء التابعة اتحاد الحماية العالمي في أخر إحصاء عالمي لهم (2001) وفي الجزء الرابع من خطة العمل الإقليمية للمحافظة على ظباء إفريقيا، آسيا، و الشرق الأوسط. أعلن رسميّا عن إنقراض غزال ملكة سبأ عام 1999 في القائمة الحمراء للفصائل المهددة الخاصة بالإتحادالعالمي للحفاظ على الطبيعة.
تجرى حاليا بعض فحوصات الحمض النووي على الغزلان المحنطة في متحف شيكاغو للتاريخ الطبيعي لتحديد ما إذا كانت تشكل فصيلة مستقلة بذاتها أو تعتبر سلالة من الغزال العربي، و للتأكد من كون حمضها النووي مطابق لحمض تلك الغزلان الأسيرة في قطر. و بالإضافة لذلك فهناك العديد من الفحوصات التي تجرى على الحمض النووي لجميع فصائل الغزلان التي تقطن شبه الجزيرة العربية لكي يصار إلى التفرقة بينها بشكل أوضح، و إلى حين ظهور النتائج يجب إعتبار غزال اليمن منقرضا.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

خنفساء هتلر مهددة بالانقراض



الانقراض يواجه نوعا من الخنافس أطلق عليه اسم (خنفساء هتلر) بسبب الإقبال الشديد للحصول عليه نظرا لاسمه غير المعتاد.
وتقول مجلة (ناشيونال جيوجرافيك دويتشلاند) الشهرية في عدد لها صدر مؤخراً إن الخنفساء العمياء بنية اللون أصبحت مطلوبة بشدة من قبل العلماء والنازيين الجدد.
ويعلق على الظاهرة مارتين بير خبير الخنافس بمتحف الحيوانات بمدينة ميونيخ بقوله: إن هواة تجميع الحيوانات يسعون للحصول على هذه الخنفساء، ويتوافدون إلى الأماكن التي تعيش فيها، مضيفا أن جميع الخنافس التي كانت موجودة بالمتحف سرقت بالكامل، كما يتم الحصول عليها في البورصات مقابل ما يزيد عن ألف يورو.
ويرجع اكتشاف هذا النوع من الخنافس إلى ثلاثينيات القرن الماضي في كهوف سلوفينيا، وأطلق عليها الباحث أوسكار شايبل وقتها اسم هتلر، حيث إنه كان أحد أنصار الرايخ الالماني، ويقال: إنه تلقى وقتها خطاب شكر من برلين.
يشار إلى أن الباحثين يطلقون غالبا على الأنواع الجديدة التي يكتشفونها أسماء الشخصيات الشهيرة في عصورهم.
فمنذ وقت قريب أطلق الباحثون في الولايات المتحدة على خنفساء تتغذى على نوع من الفطريات المخاطية اسم (بوشي) على اسم الرئيس الأمريكي جورج بوش.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

من الانواع المهددة بالانقراض

فراشة سيناء الزرقاء

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

تعتبر فراشة سيناء الزرقاء القزمة أصغر فراشة في العالم حيث تتنافس على هذا اللقب مع بعض الأنواع الأخرى من نفس عائلتها (Family: Lycaenidae)؛ وتتغذى يرقاتها على براعم وأزهار نبات الزعتران (Thymus decussates) وهو نبات طبى متوطن بسانت كاترين (ولا تعيش هذه الفراشة إلا على الارتفاعات العالية فقط فوق 2000 متر)، وهى مهددة بالانقراض نظراً لقلة أعدادها (حيث تتأثر بالتغيرات المناخية) وصغر المساحة التي تعيش بها، وقد تم رصدها على ثلاثة جبال حول مدينة سانت كاترين. ويبدأ موسم انتشار فراشات سيناء الزرقاء القزمة أوائل شهر مايو وينتهي أواخر يوليو حيث تضع الفراشات البيض تم تموت، وخلال هذه الفترة تتعرض للافتراس سواء من الطيور أو الزواحف أو العناكب، كما أنها مهددة من قبل الرعي حيث يتغذى الماعز والأغنام على براعم وأوراق نبات الزعتران وهو العائل الرئيسي ليرقاتها والتي لا تتغذى إلا عليه. ومن هنا اهتمت إدارة المحمية بهذا النوع النادر والمهدد بالانقراض، وقد نجح الباحثين بالمحمية بعمل مشروع يهدف إلى تقليل المهددات التى تواجه هذه الفراشة حيث يقوم المشروع بعمل مسيج حول المنطقة التعيش فيها الفراشة وقام المشروع بتحديد مسار حول هذه البيئة يلتزم السائحين وغيرهم بالسير عليه لمنع تدمير هذه البيئة بالاضافة إلى بعض أنشطة التوعية البيئة التى تساعد فى حماية الفراشة.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي




يتبع




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 08:26 PM رقم المشاركة : 14
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة








العثور على قردة من نوع نادر

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

هانوي : أفاد عدد من نشطاء الحفاظ على الطبيعة بأن مسحا أجري في متنزه وطني بوسط فيتنام اكتشف وجود اثنين من فصيلة الرئيسيات المعرضة للانقراض بالمتنزه.

وقد عثر على قرابة 30 أسرة من قردة الجبون رشيقة الحركة ذات الوجنات البيضاء خلال مسح للحياة البرية غطى متنزه فونج نا-كي بانج الجبلي في اقليم كانج بنه، وقد عثر أيضاً على عدد من من قردة دوك لانجور ذات الأرجل الحمراء، وتعتبر الفصيلتان من الفصائل المعرضة للانقراض حسب تصنيف الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

وأشار دعاة الحفاظ على الطبيعة إلى أن الأمر سيستغرق عدة أسابيع للتحقق من العدد الدقيق تلك الحيوانات، ولكنهم قالوا أن العدد الكبير من قردة الجبون ذات الوجنات البيضاء يعني أنه يجب معاملة المتنزه على أنه منطقة مهمة في الحفاظ على تلك الأنواع.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

السلاحف المشعة

المهددة بالانقراض


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ذكرت وسائل الاعلام المحلية في سنغافورة ان عشر سلاحف نادرة وباهظة الثمن سرقت من متحف خاص في سنغافورة في ثالث سرقة من نوعها خلال عامين.وقام اللصوص بمهاجمة المتحف يوم السبت ولاذوا بالفرار ومعهم سلاحف تبلغ قيمتها 75 الف دولار سنغافوري (94730 دولارا) كانت معروضة في متحف السلاحف الحية.وقال داني تان صاحب المتحف لوسائل الاعلام المحلية ان ثلاث سلاحف مشعة معرضة لخطر الانقراض وهي من اندر السلاحف في العالم وسبعة سلاحف من نوع انديان ستار سرقت.واضاف تان فتحت معرض السلاحف كي اثقف الناس بشان السلاحف رغم حدوث سرقات. بالطبع اشعر بخيبة أمل.والاتجار في السلاحف المشعة غير قانوني بسبب تعرضها لخطر الانقراض في حين يحظر الاتجار في سلاحف انديان ستار بوصفها حيوانات اليفة في سنغافورة. وقالت الشرطة انها تحقق في هذا الحادث.
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,


وهذا الخبر من الموطن الاصلي للسلاحف المشعة .

أحبطت سلطات الجمارك في مدغشقر محاولة تهريب 264 سلحفاة نادرة إلى تايلاند. وذكرت مجلة ''لا فيريت'' الصادرة في مدغشقر أمس أن سلطات الجمارك بالمطار الدولي في العاصمة أنتاناناريفو عثرت على السلاحف المشعة في إحدى الحقائب وتحفظت عليها.
وقامت السلطات بنقل هذه السلاحف بشكل مؤقت إلى حديقة حيوان بالعاصمة أنتاناناريفو.
وضبطت مدغشقر منذ مطلع نيسان الماضي العديد من محاولات تهريب السلاحف المشعة بطريقة غير قانونية إلى آسيا حيث يباع هذا النوع من السلاحف في الأسواق الآسيوية بأسعار خيالية.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ومن الحيوانات المهددة بالانقراض

الزرافة ( وخاصة زرافة الماساي )

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اطلق عليها العرب الألقاب واعتبروها اعلى برج مراقبة لاكتشاف الاعداء انها الزرافة اطول حيوان ثديي على ظهر الارض.. فطول الذكر قد يصل الى حوالي 6 امتار وكل شيء في الزرافة طويل، فأرجلها طويلة جداً ويصل طول الارجل الامامية الى حوالي 3.3 امتار ،اما الخلفية فهي اقصر من الامامية ويصل طولها الى مترين تقريباً وامعاؤها طويلة ايضا ويصل طولها الى 196 قدماً و75 قدماً للغليظة وطول الاعور قدمان ونصف اما عنق الزرافة فهو يشبه البرج العالي يساعد الحيوان على اكتشاف الاعداء وتتكون رقبة الزرافة البالغة الطول من 7 فقرات فقط وهو نفس عدد الفقرات التي تتكون منها رقبة الانسان والفارق ان الفقرات في رقبة الزرافة طويلة الى حد كبير وفي عنق الانسان صغيرة جدا. وتعتبر الزرافة برج المراقبة في عالم الحيوان ويساعدها جسمها المرتفع ورقبتها الطويلة في استكشاف الارض لمسافات طويلة.
تتميز الزرافة ايضا بلسانها الاسود الذي يصل الى حوالي 46 سنيتمترا وكذلك ذيلها الطويل الذي يصل الى حوالي 75 سنتيمترا وتتدلى منه خصلة شعر طويلة تصل الى حوالي متر وتستخدمه في ابعاد الحشرات وخاصة حشرة (تسي تسي) التي تسبب مرض النوم وتعتبر الزرافة ثالث الحيوانات حجما وذلك بالرغم من ارتفاعها ويزن الذكر منها 2 طن وتزن الانثى حوالي 12 رطلا وتقصر عن الذكر بحوالي 90 سنتيمتراً.
وآذانها مثل جهاز الانذار بسبب قدرتها على الحركة للامام والخلف لالتقاط اقل الاصوات ارتفاعا فحاسة السمع عند الزرافة قوية جدا حيث تتميز الزرافة بخلوها من جهاز صوتي لهذا فهي دقيقة السمع تنفر عند سماع ادنى الاصوات كما ان حاسة البصر عندها حادة جداً ويعتقد ان الزرافة ليس لها صوت ولكن هناك ما يدل على ان لها صوتاً فالزرافة الأم تصدر صوتاً منخفضاً عندما يشرد صغيرها كما يصدر من المولود صوت يشبه خوار البقر.
اما ابرز مقاييس الاطوال عند الزرافة فهو طول خطوتها عندما تجري حيث يصل طول خطوتها عند الجري الى 6 امتار وبالرغم من أن الزرافة تجري بحركة بطيئة لكنها تصل الى سرعة عالية بسبب اتساع خطوتها فسرعة الزرافة قد تصل الى 6 كيلومترات في الساعة والاكثر طرافة بخصوص جري الزرافة انها عندما تجري بسرعة تقوم الساقان الخلفيتان بالحركة معاً وتندفعان الى الامام لدرجة انهما تستقران على الارض امام الرجلين الأماميتين للحيوان وخارج جسمه وعندما تمشي الزرافة تقدم الرجل والقدم اليسرى على اليمنى حيث تتحرك رجلا الجهة الواحدة معا بخلاف سائر الحيوانات الاخرى.
هدية الملوك والأمراء
ونظرًا لغرابة تكوين الزرافة كان امراء بعض البلاد في افريقيا يرسلونها هدية الى الملوك وقد وجدت رسوم الزرافة منقوشة على جدران المعابد المصرية وكنى العرب الزرافة (ام عيسى) وزعموا انها نتاج ثلاثة حيوانات هي الناقة الوحشية والبقرة الوحشية والضبع.
ويعيش الزراف في المناطق المفتوحة الغنية بالاشجار التي تعرف بالسافانا حيث توجد اشجار السنط والمر التي توجد في شمال وجنوب خط الاستواء في افريقيا ولا يعيش الزراف في الغابات لانها لا تناسبه بسبب تشابك الاغصان فيها وايضاً بسبب طوله وحجمه الكبير الذي يحتاج لمناطق مفتوحة حتى يستطيع الجري والهرب من أعدائه وهذا ما لا يستطيع ان يقوم به داخل الغابات.
الأكل والشرب
وأحب الاشياء للزراف في الغذاء هي اوراق الاشجار والذكر فقط هو الذي يمد عنقه ورأسه ويخرج لسانه الطويل حتى يصل الى الاوراق العالية في قمم الاشجار اما الانثى وهي اقصر من الذكر فهي تثني عنقها حتى تصل الى الاوراق التي توجد بارتفاع ظهرها اوعند ركبتها وبهذه الطريقة يمكن من بعيد معرفة ان كان الحيوان ذكرا ام أنثى.
ويستخدم الزراف لسانه الطويل في جمع الغذاء وتساعده شفاهه على التقاط الأوراق، وتتميز شفاه الزراف بأنها لا تشعر بوخز الاشواك وقادرة على الالتفاف على الاوراق مثل اللسان، وبهذا يتغلب الزراف على مشكلة الاشواك الموجودة في الاشجار التي يتناول منها غذاؤه، واسنان الزراف ايضا غريبة فهي انياب تتكون من فلقتين اوثلاث حتى يستطيع الحيوان بواسطتها نزع اوراق الاشجار. وداخل فم الزرافة يوجد حلق كبير ومقوس جدا يكفي لكمية كبيرة من الغذاء، وداخل الفم تفرز الزرافة لعابا كثيفا لزجا يعمل على ضغط الطعام ذي الاشواك ويساعده على بلعه بسهولة ويسر.
اما موضوع الشرب عند الزراف فهو طريف جداً فالزراف يستطيع ان يبقى فترات طويلة دون ان يحتاج الى ان يشرب ولكنه يقوم بالذهاب الى الماء في زيارات منتظمه. ومن الغريب ان الزراف يخشى الخوض في المياه والمجاري الضيقه ولا يستطيع السباحه فاذا صادفها مستنقع فانها تتردى فيه ولا يمكنها الخلاص منه. وتواجه الزرافة صعوبة في الشرب وذلك لانها طويلة جدا ولهذا اذا ارادت ان تشرب فعليها ان تفتح ساقيها الاماميتين وتباعد بينهما حتى تستطيع رأسها ان تصل الى الماء عندما تحني رقبتها وايضاً تستطيع الزرافة ان تثني مفصل الركبة حتى تصل رأسها الى الماء.
ومن حكمة الخالق عز وجل ان حمى الزرافة من اخطار قد تتعرض لها اثناء الشرب فالزرافة عندما تخفض رأسها حتى تشرب الماء فان ضغط الدم يزيد على المخ وهذا خطر فلو حدث هذا من الممكن ان يحدث انفجاراً دموياً في المخ ولهذا وهبها الخالق نظاماً بديعاً ومتفرداً ليحميها ويجعلها تتكيف مع طولها الكبير وحاجتها لشرب الماء فالأوعية الدموية الموجوة في عنق الزرافة يوجد بها صمامات تمنع سرعة تدفق الدم الى الزرافة حتى تحميها.
وتستريح الزرافة وهي واقفه ولكنها في الغالب تقوم بالاستلقاء على الارض وتثني اقدامها تحت جسمها بينما يظل عنقها منتصباً لتراقب الاعداء، اما في النوم فالزرافة تنام على فترات خلال النهار وهذه الفترات قصير جداً وتصل الى حوالي 5 دقائق في المرة الواحدة ويمكن للزرافه ان تنام على الارض ولكنها غالباً ما تنام واقفة واثناءها يرجع الحيوان رأسه الى آخر جزء من جسمه.
الدفاع عن النفس
وأعداء الزرافة هم الاسد والضبع والفهد ولكن هذه الحيوانات المفترسة تخاف مهاجمه الزرافة البالغه لانها تعرف ان رفسة واحدة من القدم الامامية للزرافة كافية لقتل أسد ولهذا تحاول هذه الحيوانات المفترسة مهاجمة الصغار ولكن الامهات تدافع عن صغارها بشراسة ومن الطبيعي ان ترى أسداً وقد فقد اسنانه الامامية بسبب رفسة احدى الامهات من الزراف اثناء الدفاع عن صغيرها والاسد هو العدو الطبيعي للزرافه ولا يقوى على مهاجمتها الا في ظروف خاصة منها جوع الاسد وفي اغلب الاحيان لا يهاجم اسد واحد الزرافة ولكن يحدث هجوم من أسدين اوثلاثة معاً ويحدث مباغته وخصوصاً عندما تذهب الزرافة للشرب من موارد المياه حيث يسهل للاسد مهاجمه الزرافة لانها تفرج ما بين قدميها الاماميتين حتى يمكنها الشرب واقوى اسلحة الزرافة في الدفاع عن نفسها هي الرأس حيث تزن الرأس 100 رطل ويكون تأثيرها قويا عندما تضرب بها عدوها كما تستخدم في الشجار بين الذكور اذ يوجه الذكر الضربة الى غريمه في صدره وعنقه .وقد يصل عدد قرون الزرافة الى 5 قرون فالزرافة في البداية يكون لها قرنان فقط لكن الزراف يتميز بأن عظام جمجمته تزيد كلما تقدم في العمر فتتكون له نتواءت عظمية متحجرة على رأسه لدرجة انها تغير من شكل الرأس، وهكذا يظهر على جبين الزرافة قرن ثالث وايضا قرنان على نهاية الجمجمه وبهذا يصبح للزرافه خمسة قرون. وهذه القرون يستخدمها الذكور في القتال فيما بينهم. ويولد الزراف وفوق رأسه قرنان ويكونان لينين في البداية ومتهدلين ولكنهما يبدءان بعد ذلك في الانتصاب الى اعلى ويتصلبان، وقرون الزراف تكون مغطاة بالجلد وعلى نهايتها توجد خصلة من الشعر.
سلالات وأشكال
وأهم ما يميز الزرافة هو أنها تمتلك جلداً ذا بقع تميل الى اللون البرتقالي بينها خطوط بيضاء ويحدد شكل البقع البرتقالية نوع الزرافة ويتكون من عدة انواع، فمنها نوع ذو بقع برتقالية ذات حواف منتظمة يفصل بينها خطوط بيضاء تشبه الشبكة ولهذا تسمى الزرافة الشبكية وهناك نوع تكون البقع التي على جلده على شكل نجوم غير منتظمة وتسمى زرافة ماساي وجلدها يكون داكناً اكثر من الزرافة الشبكية وكل زرافة لها شكل في البقع واللون تنفرد به عن الاخرى حتى انك تستطيع ان تقول ان البقع مثل بصمات الاصابع في الانسان التي لا تتشابه مع بصمات اصابع أي انسان آخر.
والمعروف ان الزرافة مقصورة على قارة افريقيا فقط فهي لا تعيش الا في هذه القارة في منطقة شمال وجنوب خط الاستواء من السودان شمالاً وجنوب الصحراء الكبرى حتى افريقيا الجنوبية، وفي العصور القديمة كان الزراف يقطن قارتي آسيا واوربا ولكن لم تصل الى امريكا وموطنها الحالي في السوادن والصومال وجنوب غرب افريقيا حتى نيجيريا شمالا ومتوسط عمرها 28 سنة. وللزرافة عدة سلالات منها سلالة (كرومان) وهي غريبة ارجلها بيضاء والقرن الاوسط كبير ولونها شبكي وسلالة نيجيريا ولونها باهت وسلالة (روتشيلد) وقرنها الاوسط كبير والبقع في الذكر قاتمة وسلالة (كلمنجار) ويوجد بها القرن الاوسط وقد يختفي وهي سلالة (الانجولا) وهناك سلالة (الترنسفال) وسلالة (الكاب) وارجلها بيضاء عليها بقع كبيرة ليست شبكية.
التزاوج والتكاثر
وليس للزرافة موسم تزاوج محدد ومدة الحمل من 14 الى 15 شهرا والغريب ان الزرافة تلد وهي واقفة أي ان الوليد يسقط من على ارتفاع مترين عند ولادته ويمكن للوليد ان يقف بعد حوالي 20 دقيقة الى ساعة من ولادته ثم يتحرك ليتناول وجبته الاولى من ثدي امه ويعتمد في الغذاء على الرضاعة من الام لمدة 9 اشهر يرتفع خلالها حتى يمكنه ان يتناول اوراق شجر (الاكشيا) ثم يتعود على الاعتماد على الغذاء بنفسه وتنمو الصغار بسرعة لدرجة ان الذكور منها يزيد طولها حوالي 8 سم في الشهر الواحد.
وتتجمع صغار قطيع الزراف معاً في جماعات صغيرة تشرف عليها وتراقبها احدى الامهات ومن المعتاد ان تجد هذه الصغار بدون احدى الامهات بجوارها لتحميها في منتصف النهار وذلك لانه في ذلك الوقت تكون الحرارة شديدة ولهذا يكون الاعداء خاملين ومختبئين في الظل بعيداً عن اشعة الشمس الحارقة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



يتبع




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 08:28 PM رقم المشاركة : 15
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة






أشهر الحيوانات المهددة بالإنقراض


طائر الكيوى

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الكيوي Kiwi حيوان من صنف الطيور, من حيوانات نيوزلندا, ورمزها القومي.

الكيوي من الطيور ولكن ليس لها أجنحة لذا لا تسسطيع الطيران, ولها أرجل طويلة نسبيا وقوية في نفس الوقت تساعدها على الجري السريع للهرب من أعدائها حيث يعتبر الجري الوسيلة الوحيدة لدها للدفاع عن نفسها من أعدائها, يغطي الريش الناعم جسم الكيوي بشكل منسدل.

تضع طيور الكيوي بيضها في أعشاش على الارض مخبئة بين الأعشاب والذكر هو الذي يرقد على البيض مدة 80 يوما

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

أكد عالم في شؤون الحيوان في تقرير له نشرته صحيفة «فرتبرت زولوجي» الصادرة في جمهورية التشيك أن الوقت ينقضي في سبيل الحفاظ على طائر الكيوي الجميل في نيوزيلندا من الانقراض رغم الجهود المبذولة لذلك الغرض.


وتوقع جيمس سيلز وهو خبير من جنوب أفريقيا أن تتراجع أعداد ستة أنواع من طائر الكيوي في نيوزيلندا بحلول العام المقبل إلى أقل من 57 ألف طائر كما سيتراجع نوعان آخران إلى مئة طائر فقط لكل منهما، وكان الخبراء أشاروا قبل عشر سنوات إلى وجود أكثر من 85 ألف طائر كيوي الذي لا يطير.


وأطلقت سلطات نيوزيلندا برنامجا لحماية الكيوي في عام 1991 للحفاظ على أنواعه من الانقراض بعد أن صار ضحية للقطط والكلاب والحيوانات المفترسة. لكن سيلز قال إن أعداد الكيوي تتراجع في الوقت الذي لم يدرك فيه العلماء بعد بشكل كامل أن هذا الطائر النادر يقارن بطائري الأمو والنعامة.


وكتب سيلز في تقريره أن الكيوي «لايزال لغزا» و«وغريب بيولوجياً» حيث يتمتع بمواصفات الثديات والطيور معا، وأضاف «ولهذا فلا عجب أن تركز المزيد من الدراسات على هذه الأنواع من الطيور» ولايزال العلماء بعيدين عن بعض الأمور مثل البيولوجيا الخاصة بالطائر وسلوكه وعاداته الغذائية في حياته في البرية.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ولهذا قال سيلز إن مشروعا يرجع تاريخه إلى 60 عاما مضت بغرض صيد وتربية وتوليد الكيوي «لا يزال في مستهله». وكتب سيلز أن الكثير مما عرف حول الكيوي «اعتمد على التعميم وملاحظات متفاوتة مثل عادات الطيور وهي ترقد على البيض حبيسة داخل قفص» لكن معظم الجهود المبذولة حتى الآن لحماية الكيوي تركزت على السيطرة على الحيوانات التي يجلبها الإنسان ويمكنها بسهولة التقاط الطيور قصيرة القامة.




وكتب سيلز قائلا إنه من بين التحديات التي تواجه العلماء هي عملية تناسل الكيوي وانخفاض معدلات الإنجاب لديه حيث لا يفقس سوى ثلث البيض الذي يضعه الطائر. ويبلغ متوسط عمر الكيوي أكثر من 30 عاماً.


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الأنواع المهددة بخطر الإنقراض تبث على موقع يومي على الانترنت في 2010

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ستوضع الانواع المهددة بخطر الانقراض من الدببة القطبية الى السمندر العملاق واسماك القرش البيضاء العملاقة الى الحيتان البيضاء واشجار جعبة في ناميبيا الى التماسيح الكوبية على الانترنت في عام 2010. وقال الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة انه سيصدر خلال العام المقبل صورة كثيفة يوميا عن كل من الحيوانات والطيور والنباتات البالغ عددها 365 واغلبها عرضة لخطر الاختفاء.

وقالت جين اسمارت -وهي خبيرة في التنوع البيولوجي بالاتحاد ومقره سويسرا- "حان الوقت لكي تتعامل الحكومات بجدية بشأن انقاذ الانواع والتأكد من انها تتصدر جدول اعمالهم في العام المقبل حيث يوشك ان ينفد الوقت من بين ايدينا." وقالت اسمارت "هناك دليل علمي على ان أزمة انقراض خطيرة في تصاعد." وثلث الانواع المعروفة البالغ عددها نحو 1.8 مليون عرضة لمخاطر متزايدة.

ويعتقد الخبراء انه قد يكون هناك ما بين 6 ملايين الى 12 مليون نوع اخر مازال غير معروف للعالم. وابتداء من اول يناير/ كانون الثاني 2010 الذي اعلن عام الامم المتحدة للتنوع البيولوجي سيستعين الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة بأحدث بحث في قائمته الحمراء السنوية للحياه البرية المهددة بخطر الانقراض ليظهر بالتفصيل انواع اليوم التي يحتمل ان يحكم عليها بالزوال.

وستوضع المادة على موقع الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة على الانترنت (www.iucn.org). وقبل انعقاد مؤتمر الامم المتحدة بشأن تغير المناخ في ديسمبر/ كانون الاول في كوبنهاجن قال الاتحاد الدولي ان عدم التحرك سيعرض مستقبل بعض افضل المخلوقات المعروفة في العالم لمخاطر.

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الباندا الأحمر، Ailurus fulgens (القط اللامع)،

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

والذي يعرف أيضاً باسم الباندا الأصغر (بالإنجليزية: Red Panda أو Lesser Panda)،

هو حيوان لبون مهدد بالانقراض، أصغر حجماً من الباندا العملاقة،

ينتشر بشكل أساسي في المناطق الجنوبية الشرقية الآسيوية،

بما فيها جبال الهيمالايا في البوتان، المناطق الجنوبية من الصين، إلى جانب الهند، النيبال،

لاوس، وميانمار. للباندا الأحمر شعبية كبيرة في هذه البلدان،

حيث أنه يعتبر أحد رموز ولاية سيكيم في الهند، ويستخدم كتميمة أثناء الاحتفالات العالمية

التي تقام في دارجيلينغ بشكل سنوي. وجدت بعض المخطوطات التي ذكر فيها الباندا الأحمر في الصين،

والتي تعود لعصر تشاو (حوالي القرن الثالث عشر).

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

عرف الباندا الأحمر في أوروبا بواسطة توماس هاردويك عام 1821م،

بينما لم تعرف الباندا العملاقة في الغرب إلا بعد 48 عاماً تقريباً.


المميزات


المواصفات الجسدية والشكلية


على عكس الباندا العملاق، لا يتعدى حجم الباندا 40 - 60 سم،

أي أنه أكبر بقليل من القط الأليف المنزلي.

بينما قد يتراوح في طوله (بالإضافة إلى ذيله) ما بين 79 سم إلى 120 سم.

يزن الذكر ما بين 4.5 إلى 6.2 كيلوجرام، بينما تزن الأنثى ما بين 3 إلى 4.5 كيلوجرام.

يتميز الباندا الأحمر بفرائه الحمراء أو البنية الصدئة اللون

والكثيفة التي تغطي أجزائه العلوية، وطغيان اللون الأسود في الأجزاء السفلية من الجسم.

كذلك، للباندا الأحمر وجه دائري الشكل، أبهت في اللون من باقي أجزاء الجسم،

يحوي علامات بيضاء مميزة تختلف بين الأفراد في شكلها،

بالإضافة إلى آذان مستقيمة متوسطة الحجم.

أما الذيل، فيصل طوله إلى 30 سم، وهو كثيف، يحمل ست حلقات متوالية، بيضاء أو مصفرة اللون،

مما يمنحه شبهاً لحيوان الراكون من هذه الناحية، إضافة إلى القدرة على التمويه والاندماج بعناصر بيئته،

والاتزان. الأرجل قصيرة وشبيهة بالدببة من ناحية الشكل،

والأقدام مغطاة بفراء سوداء كثيفة عازلة، تحميها من الثلوج وتخفي غدد الرائحة،

بوجود مخالب طويلة وحادة ترتد بشكل جزئي،

تستخدم في مسك الأشياء المختلفة وتساعد أثناء التسلق على الأغصان الضعيفة.

يشترك الباندا الأحمر مع الباندا العملاقة في وجود إبهام مزيف، وهو في الواقع امتداد لعظمة الرسغ.

السلوك

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الباندا الأحمر من الحيوانات الانعزالية، والتي لا تكون العديد من العلاقات الاجتماعية

مع أفراد أخرى من النوع نفسه إلا في بعض الحالات مثل التزاوج،

وتنشط عادة في الفجر أو الغسق. تقضي هذه الحيوانات معظم وقتها مستلقية على الأشجار،

حفاظاً على طاقتها، حيث أن الطاقة الناتجة من الخيزران تكون ضئيلة،

كما أنها حساسة بالنسبة لدرجة الحرارة،


حيث أنها لا تحتمل درجات الحرارة التي تتعدى 25 درجة مئوية،

لذا، فهي تنام في العادة خلال فترة العصر حين تشتد درجة الحرارة

، محتمية بظلال الأشجار، وتستخدم ذيولها لتغطي بها رؤوسها، أما في فصل الشتاء،

فتعرض نفسها لأشعة الشمس كي "تتشمس".

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

يتميز الباندا الأحمر بسرعته الكبيرة،

وقدراته البهلوانية أثناء تسلق الأشجار أو البحث عن الطعام في الليل،

ويستخدم أقدامه الأمامية لمسك الطعام وإدخاله إلى فمه،

كما يستخدمهما لشرب الماء، حيث يقوم بإدخالهما إلى مصدر مائي، ثم لعقهما.

تبدأ هذه الحيوانات نشاطها اليومي بمجموعة من السلوكيات،

أهمها تنظيف فرائها عبر لعقها لأقدامها الأمامية،

ثم تدليك ظهرها وبطنها عبر تحريكها بجانب الصخور أو جذوع الأشجار.

يقوم الباندا الأحمر أيضاً بتعليم منطقته،

ويتم هذا إما عن طريق إفرازه لمادة تحمل رائحة مميزة، تشبه رائحة المسك، أو بوله.

يعتبر الباندا الأحمر حيوان لطيف وهاديء في غالبية الأحيان،



لكن، عند احساسه بالخطر، يهرب إلى مناطق علوية يصعب الوصول إليها،

فإن لم تنجح تلك الطريقة، يقف على أرجله الخلفية، ويبرز مخالبه،

مما يمنحه هيئة مخيفة، ويعطيه القدرة على استخدام مخالبه الحادة.

كذلك، يتميز بهدوئه الشديد،

ولا يطلق إلا بعض الأصوات الحادة في بعض الأحيان كوسيلة للاتصال.



التغذية



يتغذى الباندا الأحمر بشكل أساسي على الخيزران،

لكنه قد يتغذى أيضاً على البذور، الفطريات، التوت، الأزهار المتبرعمة،

البيض، الطيور الصغيرة، القوارض الصغيرة، والحشرات.

إلى جانب ما سبق، قد يتغذى الباندا الأحمر على الفواكه في فصل الصيف.

يضطر الباندا الأحمر لاستهلاك كميات ضخمة من الخيزران

تصل إلى ما يقارب 30% من الوزن الكلي للجسم،

لأن جهازه الهضمي، كقريبه الباندا العملاقة، غير قادر على هضم السيليلوز

والخلايا الجدارية نظراً لافتقاره للعمليات الميكروبية الضرورية لهضم مثل هذه المواد.

يقضي الباندا الأحمر حوالي 13 ساعة في البحث عن طعامه وتناوله،

ويستهلك 25% من الطاقة المحدودة الموجودة في الخيزران فقط،

ولهذا السبب يكون أيض الباندا الأحمر منخفضاً،

بحيث يمكن مقارنته بأيض حيوان الكسلان.

تهضم سيقان الخيزران بسهولة أكبر من الأوراق،

وتكون عملية الهضم أسهل ما يمكن خلال فصل الصيف والخريف،

بينما يكون بشكل معتدل في الربيع، ومنخفض في الشتاء.

كذلك، يمر الخيزران بالجهاز الهضمي للباندا الأحمر بسرعة كبيرة نسبياً،

بحيث لا تتجاوز فترة مرورها ما بين 2 - 4 ساعات فقط.،

ولهذا السبب يختار الأجزاء العالية الجودة من نبات الخيزران،

كالأوراق الطرية اللينة والسيقان،

ويستهلك كميات ضخمة منها

(أكثر من 1,5 كجم من الأوراق الطازجة، و4 كجم من السيقان الطازجة بشكل يومي)،

وقد ذكر أن أنثى الباندا الأحمر يمكنها استهلاك ما يقارب 200000 ورقة خيزران في اليوم الواحد

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الفيل القرطاجي


من الحيوانات المنقرضة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


هو إحدى السلالات المزعومة لفيل السفانا الإفريقي
كما يعتبر بعض العلماء، أو هو فصيلة فيلة مستقلة بذاتها كما يرى
البعض الأخر، و التي كانت تستوطن شمال إفريقيا بكامله إلى أن
إنقرضت خلال فترة سيادة الإمبراطورية الرومانية. وهذه الأفيال هي
نفسها التي استخدمها القرطاجيون خلال الحروب البونيقية لمقاتلة
الجيوش الرومانية، وعلى الرغم من تصنيف هذه السلالة سابقا
إلا أن هذا التصنيف لا تعترف به فئة واسعة من العلماء. يعرف الفيل
القرطاجي بأسماء أخرى عديدة منها: الفيل الشمال إفريقي، فيل
الغابات الشمال إفريقي،و فيل الأطلس. كان موطن هذه السلالة
يمتد، كما يعتقد، عبر شمال إفريقيا وصولا إلى السواحل السودانيّة
و الإريتريّة الحاليّة.




ان شاء الله يكون عجبكو الموضوع




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 09:04 PM رقم المشاركة : 16
الملف الشخصي
إحصائية العضو






ام جنى est déconnecté

علم الدولة female_jordan

افتراضي رد: حيوانات منقرضة

ما شاء الله ماشاء الله

شو ما تعبتي وانتي تكتبي الموضوع

عن جد الله يعطيك العافيه

ما قصرتي والله

ويسلمووووو على تعريفنا بالحيوانات المنقرضه وانواعها




 




عرض البوم صور ام جنى رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 09:12 PM رقم المشاركة : 17
الملف الشخصي
إحصائية العضو






بوسي est déconnecté

علم الدولة female_egypt

افتراضي رد: حيوانات منقرضة

ههههههههههههههه
ام جنى من الساعة 4 وشوية وانا شغالة فى مت والله
بس الموضوع حلو
نورتى يا قمر




 




عرض البوم صور بوسي رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 10:11 PM رقم المشاركة : 18
الملف الشخصي
فريق وبالعلم نرتقي


الصورة الرمزية عبدالله الجعبة

إحصائية العضو







عبدالله الجعبة est déconnecté

علم الدولة male_jordan

افتراضي رد: حيوانات منقرضة

شكرا لك اختي بوسي على الموضوع الرائع والطويل

الذي من خلاله تعرفنا على الحيوانات المنقرضة

موضوع قيم بارك الله فيك وجزاك الله الجنة

يعطيك الف الف الف عافية




 




عرض البوم صور عبدالله الجعبة رد مع اقتباس

قديم 02-25-10, 10:59 PM رقم المشاركة : 19
الملف الشخصي
مواضيع متعدده من الارشيف

البديــل :: اعضاء رحلوا ::

الصورة الرمزية إرشيفنا
إحصائية العضو







إرشيفنا est déconnecté

علم الدولة male_jordan

افتراضي رد: حيوانات منقرضة

ربي يسعدك احلى بوووسي
تقرير متكامل عن هذه الحيوانات
استعت حقاً بمتابعتها ومتابعتك
ودي لكِ



 




عرض البوم صور إرشيفنا رد مع اقتباس

قديم 02-26-10, 10:33 AM رقم المشاركة : 20
الملف الشخصي
إحصائية العضو







ام لجين est déconnecté

علم الدولة female_jordan

افتراضي رد: حيوانات منقرضة

يسلمو احلى بوسي على التكرير المتكامل عن الانقراض

والحيوانات المنقرضة وعلى المجهود الكبير في الموضوع

من حيث المعلومات والصور والتنسيق

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك

الله يعطيك الف عافية

موضوع قيم ويستحق التميز سبقني ابو لجين بالختم




 




عرض البوم صور ام لجين رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة



Powered by vBulletin® Copyright ©2006 - 2013
جميع الحقوق محفوظة لموقع النواصرة
Live threads provided by AJAX Threads v1.1.1 (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2014 DragonByte Technologies Ltd.

a.d - i.s.s.w


جميع الآراء والمشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبتها فقط ولا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر موقع النواصرة

SEO by vBSEO